كورونا يتسلل إلى جسد الإعلامي صامد غيلان

أعلن الصحافي صامد غيلان إصابته بفيروس كورونا المستجد، جاء ذلك على صفحته الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، مؤكدا حمله للفيروس التاجي بعد اختباره عبر تقنية PCR.

وقال غيلان “قدر الله أن تتأكد إصابتي بفيروس كورونا يوم عيد زواجنا، بعد أن كان ابني أول ضحية للفيروس”، قبل أن يشير إلى إصابة ابنه بالفيروس المتحور، معتبرا هذه المحنة فرصة للغياب.

وأضاف الصحافي في ذات التدوينة: “الحمد لله على كل حال، الله يعطي لكل واحد حقه في اللطف، والله يرحم من توفاهم ويشفي المرضى ().. أحبكم”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *