كيف ستدبر وزارة أمزازي الدخول المدرسي الجديد؟

عقد سعيد أمزازي، وزير التربية الوطنية والتكوين المهني و التعليم العالي و البحث العلمي -الناطق الرسمي باسم الحكومة- مساء أمس الثلاثاء اجتماعا تنسيقيا عن بعد مع مديرة ومديري الأكاديميات الجهوية للتربية والتكوين بخصوص الاستعدادات الجارية لانطلاق الموسم الدراسي 2022-2021.

الاجتماع كان مناسبة للتأكيد على ضرورة اتخاذ جميع التدابير اللازمة لانجاح محطة الانطلاق الفعلي للدراسة الذي حدد في 10 شتنبر المقبل وخاصة تلك المتعلقة بتهييء بنيات الاستقبال والتحضير الجيد لمختلف برامج الدعم الاجتماعي وخاصة المبادرة الملكية “مليون محفظة”، إلى جانب الاعداد لتنزيل البرتوكول الصحي المعتمد لمواجهة فيروس كورونا بتنسيق مع السلطات الصحية.

كما تم خلال هذا الاجتماع التداول بخصوص الأنماط التربوية المحتمل تطبيقها خلال الدخول المدرسي والآليات الكفيلة بالتنزيل الأمثل لها خاصة من خلال انخراط كافة الأطر الإدارية والتربوية في صياغة مقترحات عملية كفيلة بتجويد هذه الآليات وذلك انطلاقا من تاريخ التحاقهم بمقرات عملهم في فاتح شتنبر 2021 بالنسبة لأطر وموظفي الإدارة التربوية وهيئات التفتيش والأطر المكلفة بتسيير المصالح المادية والمالية وهيئة التوجيه والتخطيط التربوي وهيئة التدبير التربوي والإداري والأطر الإدارية المشتركة يوم الخميس 2 شتنبر 2021 بالنسبة لأطر هيئة التدريس.

وستشكل الفترة ما بين 3 شتنبر إلى غاية 9 شتنبر فرصة لعقد اجتماعات على مستوى المؤسسات التعليمية للتداول في مختلف القضايا المرتبطة بالدخول المدرسي والتحضير الجيد لاستقبال التلاميذ في أحسن الظروف.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *