لفتيت يراسل الولاة والعمال بسبب كورونا

وجه وزير الداخلية عبد الوافي لفتيت، دورية مستعجلة، للولاة والعمال، في شأن تتبع دقيق للحالة الوبائية بالمملكة، وذلك عقب الإرتفاع في عدد الإصابات بفيروس كورونا و بفعل التراخي في التقيد بالتدابير الوقائية لمواجهة الجائحة، فضلا عن الانتشار السريع للسلالة المتحورة من وباء كورونا المستجد اوميكرون.

وحث وزير الداخلية في برقيته التي تكسوها الصرامة، الولاة والعمال من أجل التحرك بمختلف المناطق، عبر شن حملات مكثفة لدفع المواطنين إلى الالتزام والتقيد بالاحتياطات الصحية لتفادي الإصابة بالفيروس التاجي.

ودعا وزير الداخلية، عبد الوافي لفتيت، في دورية موجهة للولاة والعمال، السلطات المحلية والمصالح الصحية والأمنية المعنية، فضلا عن ممثلي المجتمع المدني، لتسخير الموارد البشرية واللوجيستيكية لشن حملات تحسيس المواطنين، على غرار ما كان معمولا به منذ بداية الجائحة.

وجددت الداخلية في تعليماتها، دعوة المواطنين بارتداء “الكمامات” واحترام التباعد الجسدي وتجنب التجمعات، مما سيساهم في تشكيل الوعي الصحي لديهم للإسراع للتوجه لمراكز التلقيح من أجل أخذ الجرعات، مع التركيز على الجرعة الثالثة لضمان تحقيق الأمن الجماعي الصحي للمواطنين في ظل الانتشار السريع للمتحور الجديد “أوميكرون”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.