لفتيت يشدد على ضرورة تلقي الجرعة الثالثة

كشف وزير الداخلية، عبد الوافي لفتيت، أن الحالة الوبائية بالمغرب مستقرة، لكنه لا يمكن في الوقت الآني،  إعطاء ضمانات حول الوضعية مستقبلا، حيث أن بعض الدول الاوروبية تعرف موجة جديدة من هذا الفيروس الفتاك.

وأكد لفتيت، بحسب تقرير للجنة الداخلية والبنيات الأساسية بمجلس المستشارين، على أن المطلوب من الجميع التعبئة والالتزام بالإجراءات الاحترازية، وأخذ الجرعة الثالثة من لقاح كورونا، لحماية أرواح المغاربة، حيث شدد على أن الأهم هو التعاون للخروج بأقل الخسائر.

كما دعا وزير الداخلية إلى احترام قرارا ت اللجنة العلمية والثقة في الأطر والدكاترة المكونين لها، والذين ما فتئوا يقدمون الشروحات والتوضيحات العلمية لمختلف الخطوات المتخذة، وعدم التشكيك في القرارات المتخذة، والابتعاد عن الخطاب التيئيسي.

وشدد على أن الهدف الرئيسي يتمثل في حماية أرواح المواطنات والمواطنين، حيث أن المغرب كان من الدول السباقة إلى اقتناء اللقاحات وتوفيرها للجميع بالمجان بأوامر سامية للملك محمد السادس.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *