للترحم على روح الفقيد ” الدكتور مولاي أحمد برجاوي”.. أطباء ينظمون قافلة جراحية إنسانية للأطفال

مصطفى مسعاف

في بادرة إنسانية تكريمية لشخص المرحوم الدكتور “مولاي أحمد برجاوي” المدير الاقليمي للصحة بالرشيدية والذي توفي حديثاً، انطلقت صباح اليوم الجمعة 19 غشت الجاري،  بالمستشفى الجهوي بالرشيدية، أطوار القافلة الطبية الجراحية والتي استهدفت فئة الأطفال من مختلف الأعمار.

وتهدف هذه القافلة الطبية الجراحية بالأساس   حسب الطاقم الطبي المنظم  الى تقريب الخدمات الصحية وضمان استفادة الاطفال القاطنين بالمناطق النائية من هذه الخدمات الجراحية.

وكشف مدير المستشفى الجهوي مولاي علي الشريف بالرشيدية، الدكتور محمد علي حسونة، انه قد استفاد من هذه القافلة الجراحية حوالي 40 طفلاً من مختلف الأعمال، منوهاً بالمجهودات المبذولة من طرف الطاقم الطبي والتمريضي والاداري الساهر على إنجاح هاته القافلة.

هذا، وقد أشار مصطفى الغيوان ممرض رئيس بالمركب الجراحي بالمستشفى الجهوي بالرشيدية، (أشار) الى أنه تم استغلال عطلة الاطفال تطوعا  من اجل اجراء عمليات جراحية للاطفال نظرا للاكتظاظ  في الايام العادية، مؤكدا بأن هذا العمل الإنساني يأتي ترحما وتأبيناً لروح الفقيد الدكتور “مولاي أحمد برجاوي”.

وكما يأتي كذلك، بحسب المتحدث نفسه، من أجل تقريب مواعيد اجراء العمليات الجراحية للأطفال بمشاركة طاقم طبي مجند لمثل هذه العمليات.

وتجذر الإشارة الى أن هذه القافلة الطبية، أشرف عليها كل من الدكتور حفيظ طلحة طبيب مختص في جراحة الأطفال والدكتور عبد المجيد بن زيان طبيب مختص في جراحة الأطفال و اطقم تمريضية وتقنية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.