لماذا أقصى التحالف الخماسي بجهة درعة تافيلالت حزب السنبلة من المشاورات؟

ھاشتاغ.الرشيدية

يلف الساحة السياسية بجهة درعة تافيلالت حالياً نوع من الغموض بالخصوص المتعلق بتدبير المرحلة الانتخابية, وما أسفرت عنه من مستجدات آثارت نقاشاً حاداً في سياق التحالف المعلن عنه السبت المنصرم من تنغير.

وبحسب المعطيات المتوفرة فإن التحالف الخماسي الذي ضم أحزاب التجمع الوطني للأحرار وحزب الإتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية وحزب الاستقلال وحزب الأصالة والمعاصرة وحزب التقدم والاشتراكية, لتكون الحركة الشعبية الحزب البارز الغائب عن هذه المشاورات.

وفي هذا السياق, قال عدي شجيري القيادي والبرلماني عن حزب التقدم والاشتراكية باقليم تنغير في تصريح لموقع “هاشتاغ” الإخباري أن إقصاء حزب الحركة الشعبية جاء بسبب غياب أي موقف واضح من حزب العدالة والتنمية.

المتحدث نفسه أكد أن حزب “أمحند العنصر” لم يسبق له أن وضّح موقفه من رئيس مجلس جهة درعة تافيلالت الحبيب الشوباني, في سياق الطريقة التي يدبر بها شؤون المجلس المذكور.

وأوضح عدي شجيري أنه لحدود الساعة لم يتم الحسم في أي شيء يخص تكوين مكاتب الغرف المهنية, مؤكدا أن هناك معطيات تجيز للحزب المتصدر للإنتخابات باختياره الصنف المهني والغرفة التي يرغب في ترأسها.

وذكر شجيري أن التحالف الخماسي لم يأتي من محض الصدفة بل هو تراكمات مهدت الطريق نحو وضع حد لصفحة الماضي الحزين, الذي عاشته جهة درعة تافيلالت زمن ترأس الشوباني لمجلس الجهة وما عاشه من بلوكاج.

وشدد عدي شجير في سياق حديثه مع موقع “هاشتاغ” الإخباري أن أمر التحالف الخماسي, أنهى مسلسل حزب العدالة والتنمية الذي عات فساداً وطغياناً في مختلف المجالس المنتخبة بالجهة.

وفق المعطيات المتوفرة بحسب المتحدث نفسه أن يتم الحسم في تكوين مكاتب الغرف المهنية بجهة درعة تافيلالت بجميع أصنافها, يوم غذ الثلاثاء, بعد الإجتماع المرتقب لحزب التجمع الوطني للأحرار ليلة اليوم لإصدار قراره.

وعن التوقعات المطروحة والتي يتم ترويجها فإن حزب الاستقلال سيترأس كعادته غرفة الصناعة التقليدية, كما يرتقب أن يترأس حزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية غرفة التجارة والخدمات, فيما سيترأس حزب الحمامة غرفة الفلاحة, كما أن الأحزاب الأخرى ستدخل التحالفات ويتعلق الأمر بحزب الكتاب وحزب البام.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *