لماذا تتلاعب الحكومة بالمعطيات الخاصة بالتأمين الإجباري عن المرض لفئة المهن الحرة؟

موقع هاشتاغ – الرباط

تستعد الحكومة للمصادقة يوم الخميس 13شتنبر الجاري على المراسيم التطبيقية الخاص بالتأمين الإجباري عن المرض لفئة المهن الحرة وفئات المهنيين المستقلين.

وأكدت مصادر موقع موقع هاشتاغ”، أن الحكومة تتلاعب بالمعطيات الخاصة بالفئات المستهدفة من هذا التأمين والتقاعد، فالمرسومين المطبقين لقانون التأمين الإجباري  عن المرض  وتقاعد فئات المهنيين المستقليين لا تهم في الواقع سوى 5٪ من فئات أصحاب المهن الحرة، والإجراءات المصاحبة لهذا القانون لن تهم سوى المهن المنظمة، أي فئات الأطباء والمحامين والموثقين وهو ما يشكل أقلية قليلة جدا من المهن الحرة، التي يغلب عليها التجار والصناع، والفلاحون.

والواضح، بحسب مصادر موقع “موقع هاشتاغ”، أن الحكومة أخرجت قانونا على مقاس هذه الفئات وهي تعلم أن قدراتها محدودة في توفير سلة علاجات ل11 مليون مواطن، الذين يزوالون مهنا حرة.

وكشفت ذات المصادر، أن الضغط الذي مارسته نقابة الأطباء الخواص والتي يسيطر عليها أطباء العدالة والتنمية أرضخت الحكومة لتخرج هذا القانون رغم عيوبه ورغم محدوديته.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.