لماذا لم يحضر عباس الفاسي حفل الاستقبال بمناسبة عيد العرش بصفته رئيس حكومة سابق؟

أثار غياب عباس الفاسي الامين العام لحزب الاستقلال سابقا، ورئيس الحكومة السابق، عن الاستقبال الذي خصه الملك محمد السادس لرؤساء الحكومات السابقین، بقصر مرشان ضمن احتفالات عید العرش الـ 20، نقاشا حول غيابه أو تغيبه عن هذه المناسبة التي لها مكانة خاصة عند المغاربة وملك البلاد.

غير أن الأمين العام لحزب الميزان نزار بركة إستغل فرصة تواجده أمس الجمعة، بمهرجان خطابي تخليدا للذكرى 441 لمعركة وادي المخازن، بالعرائش، ليخبر الحاضرين أن “عباس الفاسي يعاني من وعكة صحية.

بركة قال في كلمته أمام حشد من أنصاره: “إن عباس الفاسي الأمين العام السابق للحزب كان بوده أن يشارك هذا الجمع المبارك في تخليد ملحمة تاريخية عظيمة في تاريخ بلادنا، والحضور بين ساكنة جماعة السواكن بالنظر لما يكنه لها من مشاعر المودة والمحبة والتقدير والاحترام، غير أن خضوعه لعملية جراحية والتزامه بفترة نقاهة، تعذر معها حضوره ومشاركته في العديد من الأنشطة الرسمية واللقاءات الجماهيرية”.

يذكر أن الملك محمد السادس بمناسبة عيد العرش، كل من أحمد عصمان وعبد الرحمان الیوسفي وادریس جطو وعبد الإله بنكیران، إضافة لرئیس الحكومة الحالي سعد الدین العثماني.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *