لندن مستعدة للتخلي عن بنود في مشروع قانون حول البريكست أثار احتجاجا أوروبيا

أعلنت الحكومة البريطانية الاثنين استعدادها للتخلي عن بنود في مشروع قانون حول بريكست يعيد النظر في اتفاق خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي في 31 يناير الماضي.

وقالت الحكومة البريطانية في بيان “عملت بريطانيا والاتحاد الأوروبي بشكل بناء” لتطبيق اتفاق بريكست وفي حال اتفقا “في الأيام المقبلة” على الحلول المطروحة ستسحب لندن من مشروع القانون حول السوق الداخلية الذي يدرسه البرلمان البريطاني راهنا، بنودا تتعلق بإيرلندا الشمالية تنتهك باعتراف بريطانيا، القانون الدولي.

وبالتزامن مع المفاوضات التجارية يجري الوزير البريطاني مايكل غوف ونائب رئيسة المفوضية الاوروبية ماروس سيفكوفيتش لقاءات “بناءة” حول تطبيق اتفاق الانفصال الحالي بين بريطانيا والاتحاد الأوروبي على ما أوضحت الحكومة البريطانية.

وأكدت أن “المفاوضات تستمر في تسجيل تقدم والقرارات النهائية ستتخذ في الأيام المقبلة” في وقت يعقد غوف وسيفكوفيتش جولة جديدة من المحادثات في بروكسل.

وكانت الحكومة تنوي خلال الأسبوع الحالي عرض قانون ينتهك اتفاق بريكست عبر تجريد بروكسل من أي سلطة على السلع التي يعتبر “أنها قد تدخل” السوق الأوروبية الموحدة عبر إيرلندا الشمالية من بر بريطانيا الرئيسي.

إلا ان اللجنة المشتركة برئاسة غوف وسيفكوفيتش “تسجل تقدما جيدا” على هذه الجبهة أيضا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *