لوبي العقار بالبيضاء وعمدة المدينة.. ولعبة تفويت عقارات الغير بأثمنة بخسة

علمت الجريدة من مصادر مطلعة أن لوبي العقار بالعاصمة الاقتصادية الدار البيضاء يسعى لتوريط عمدة المدينة عبر تفويت عقارات يصل عددها 30 بثمن 600 درهم للمتر المربع عوض 30 او 40 الف درهم .

هذا ويسعى ذات اللوبي الذي يصل امتداده الى مسؤولين بارزين بالبلدية ، للسطو باستعمال القانون على ممتلكات الحاج الطاهر بن احمد بن الحاج أحمد الجبلي المزابي التي اقتناها من اليهود المغاربة والتي سبق أن اعتقلت بخصوصها السلطات الأمنية شخصين ومنعتهم من السفر وسحبت جوازيهما لتورطهما في الاستيلاء على أراضي هذه العائلة والسطو على وثائق ومحررات رسمية.
مصدر من العائلة أكد ان العصابة المتخصصة في تزوير الجعول والسطو على الأراضي رفضت مد العائلة المالكة لهذه الأراضي التي تريد الجماعة تفويتها وأقدمت على ابتزازها عبر طلب عقد اتفاقات للاستحواذ على 60 بالمئة من مجموع الأراضي وهو الشيء الذي دفع بعدد من أفرادها لرفع دعوى قضائية ضد كل من ب.ع و ا.ح وعدلين ومحامي بدائرة الدار البيضاء .
وتطالب العائلة من عمدة المدينة بوقف مسطرة التفويت الخاصة ب30 عقار حتى تستكمل المسطرة القضائية ومن وزير الداخلية للتدخل بشكل طارئ للتحقيق في الملف الذي يبدو أن أطرافا في السلطة المنتخبة والاقليمية متورطة فيه مع لوبيات عقارية .
تجدر الإشارة إلى أن وكالة المحافظة العقارية بالدار البيضاء توصلت بتعرضات بشأن وقف أي مسطرة تهم هذه الأراضي ليس هذا فقط بل إن أفرادا من العائلة راسلو المدير العام للمحافظة العقارية بشأن التدخل لوقف ما تسعى إليه لوبيات ومافيات وعصابات العقار بالعاصمة الإقتصادية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *