ماكرون يؤجل زيارته للمغرب

أوردت وسائل إعلام أجنبية، أن زيارة الرئيس الفرنسي، إمانويل ماكرون التي كان من المرتقب أن يقوم بها للمغرب في يناير القادم سيتم تأجيلها.

وأفادت المصادر ذاتها، أن زيارة ماكرون المرتقبة ستتأجل إلى نهاية شهر فبراير وبداية شهر مارس من السنة القادمة.

وتابعت المصادر، أنه في الوقت الذي أكدت فيه فرنسا هذه الزيارة، فإن المغرب لم يؤكد صحة ما تم تداوله عن هذه الزيارة ولم تنفها.

وحسب نفس المصادر، فإن تأجيل زيارة الرئيس الفرنسي إلى نهاية فبراير وبداية مارس، المقبلين، بإمكانه أن يعطي للبلدين الوقت الكافي لتعميق المناقشات وتحليل توقعات كل طرف منهما، وذلك من أجل التوصل إلى طريقة فضلى للخروج من الأزمة.

وأضافت المصادر، أن الزيارة المرتقبة لوزيرة الشؤون الخارجية الفرنسية، كاترين كولونا، إلى المملكة المغربية يوم غد الجمعة، تعد فرصة للطرفين من أجل إرساء الإطار السياسي لهذه الزيارة.

وقد وافقت المملكة المغربية، بشكل فعلي، وفقا للمصادر، على اقتراح كريستوف لوكورتييه، كسفير فرنسي جديد بالمغرب.

وقالت المصادر السالف ذكرها، « إن الرئيس الفرنسي والملك محمد السادس، كانا قد تحدثا عبر الهاتف قبل أشهر، وهي المحادثة التي بشرت بوجود زيارة مستقبلية للرئيس الفرنسي للمغرب »، تورد المصادر.

يذكر أن العلاقات الفرنسية المغربية، تعرف فتورا ملحوظا منذ عدة أشهر، ذلك أن هناك تدهور في العلاقات بين البلدين، ما أدى إلى خلق أزمة صامتة بين الطرفين.

اترك تعليقاً

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *