مالوما يلغي حفله بمراكش ويُربك حسابات المنظمين

أثار قرار إلغاء حفل الفنان الكولومبي “مالوما” الذي كان مقررا إقامته بمراكش، جدلا واسعا في صفوف جمهوره وعشاق أغانيه، خاصة أن الجهة المنظمة للتظاهرة لم تكشف عن أسباب وتفاصيل إلغاءه.

وكشفت تقارير اعلامية متفرقة، أن السبب الرئيسي وراء إلغاء السهرة راجع إلى الإقبال الضعيف على تذاكر الحفل، حيث عجزت الجهة المنظمة عن بيع التذاكر المخصصة للحفل بالرغم من تخفيض ثمنها.

وأكدت المصادر ذاتها، أن المنظمين لم يبيعوا سوى 40 في المائة من تذاكر الحفل، الأمر الذي أربك حساباتهم، خاصة وأنهم كانوا يراهنون على استقطاب أكبر عدد من جماهير الفنان الكولومبي.

وأوضحت المصادر، أن المنظمين استعانوا بالرابور الغراندي طوطو للمشاركة في الحفل بحكم الشعبية الكبيرة التي يحظى عليها عند المغاربة، إلا أن خطتهم في جلب الجمهور لملعب مراكش لم تنجح، ما دفعهم لإلغاء السهرة.

وكشف القائمون على موقع “Guichet.ma”، في منشور على حسابهم في “الإنستغرام”، أنه تمت إعادة المبالغ التي تم سدادها إلى محفظة “Guichet.ma”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.