ما نوايا إسبانيا بعد تحركاتها العسكرية قبالة الجزر الجعفرية؟

في مشهد يعكس استعراضا للعضلات العسكرية، نشرت هيئة أركان الجيش الإسباني تدوينة على حسابها الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي تويتر مرفوقة بصور لسفينة حربية اسنها  “إنفانتا كريستينا” قبالة الجزر الجعفرية (شافاريناس).

وأرفق الجيش الإسباني الصورة بتغريدة، جاء فيها أن الفرقاطة التي تدعى “إنفانتا كريستينا”، الغرض من  تحركاتها يكمن في “ضمان “الأمن في مياه السيادة الوطنية”، وفق تقارير إعلامية إسبانية.

وتظهر الصورة المنشورة في تويتر زورق دورية تابعة للبحرية الإسبانية بمحيط الجزر القريبة من السواحل المغربي. وقد تم نشر هذه التدوينة بتاريخ 24 نونبر الحالي على الحسابات الرسمية لهيئة أركان الجيش الإسباني في تويتر والفايسبوك قبل أن تعود نشرها صفحة قيادة البحرية الاسبانية اليوم الجمعة.

وكانت وزارة الخارجية الإسبانية، قد وجهت مذكرة احتجاج رسمية، للسفارة المغربية بمدريد، بشأن إقدام المملكة على إنشاء مزرعة للأسماك قبالة الجزر الجعفرية ( جزر شفاريناس)، التي تحتلها إسبانيا.

وعبرت الخارجية الإسبانية، وفق تقارير إسبانية عديدة، عن شكواها من إنشاء المزرعة، دون حصول الشركة المكلفة بذلك على ”إذن مسبق”.

وتقول الحكومة الإسبانية، حسب نفس المصادر دائما، إن المزرعة من شأنها أن تخلف تبعات تهدد سلامة المرور البحري وحماية البيئة والأنواع البحرية، لذلك فيهي تعكف على دراسة سبل مواجهة الشركة المكلفة بإنشاء تلك المزرعة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.