متشردان يُنهيان حياة سائق طاكسي بمدينة أكادير‬

هاشتاغ:

لفظ سائق سيارة أجرة أنفاسه الأخيرة بالمركز الاستشفائي الجهوي الحسن الثاني بأكادير، الذي نُقل إليه خلال الساعات الأولى من صباح اليوم، إثر شجار نشب بينه وبين شخصين يعيشان حياة التشرد في حي تالبورجت.

ووفق المعلومات المتوفرة لحدود الساعة، فقد دخل الضحية في مشادة كلامية مع متشرد بعد عودته من محل لبيع التبغ في اتجاه سيارته، قبل أن يتدخّل شخص آخر، فتحولت المشادة إلى تبادل للضرب بين الطرفيْن، انتهى بمقتل السائق في المستشفى.

وأوردت مصادر اعلامية، أن مصالح الشرطة القضائية والعلمية انتقلت إلى مكان الواقعة وإلى المستشفى، حيث أجرت المعاينات اللازمة؛ وأفضت التحريات الأولية التي باشرتها إلى تحديد هوية المشتبه فيهما، اللذين يجري البحث من أجل توقيفهما.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *