مجموعة “​توماس كوك​” السياحية ب​المغرب​ تعلن إفلاسها.. والسلطات البريطانية تفتح تحقيقا

كشفت مصادر سياحية متطابقة ان القضاء الانجليزي باشر بصفة رسمية تحقيقاته بخصوص ملابسات اعلان وكالة توماس كوك افلاسها.

وتقرر اخضاع جميع حساباتها وموازناتها المالية الى جرد مفصل انطلاقا من سنة 2017 الى تاريخ التفليس كما تقرر اخضاع مراقب حسابات الشركة الى التحقيق على غرار باقي مسؤوليها .

وتتخوف شركات ​السياح​ة و​الفنادق​ والمنتجعات في ​المغرب​ من تداعيات إفلاس مجموعة “​توماس كوك​” البريطانية سلباً على سوق ​السياحة​ المغربي أو إرباك الموسم السياحي لهذا العام.

وتعد حصة السياح البريطانيين والأوروبيين من أكبر حصص السياح في المغرب.

وتنشط السياحة البريطانية للمغرب في فترات الصيف والشتاء، ويعد المغرب من أهم المقاصد العالمية للسياح البريطانيين إلى جانب تونس في المنطقة العربية. ويترقب المغرب استقبال 700 ألف سائح بريطاني هذا العام.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *