مداهمة منزل يُفجّر فضيحة مدوية في عز رمضان

أحالت عناصر المركز الترابي للدرك الملكي بأوريكة، ضواحي مراكش، علی وکیل الملك بالمحكمة الابتدائية بالمدينة ذاتها، مؤخرا، متزوجة وعشيقها، من أجل الخيانة الزوجية والمشاركة في ذلك والفساد.

وحسب ما أوردته يومية “الصباح”، في عددها الصادر ليوم الثلاثاء 19 أبريل، استنادا إلى مصادرها، فإن عناصر المركز الترابي للدرك الملكي تلقت إشعارا مفاده بأن شخصا بمعية امرأة في منزل معزول بأحد دواوير جماعة أوريكة، ويرجح أن الأمر يتعلق بجنحة الفساد، لتنتقل العناصر الدركية، إلى العنوان ذاته، إذ ضبطت امرأة ثلاثينية بمعية عشيقها، البالغ من العمر حوالي 26 سنة، إذ أقرا بعلاقتهما غير الشرعية، وأنهما مارسا الجنس، ليتم وضعهما رهن الحراسة النظرية، بناء على تعليمات النيابة العامة.

وذكرت اليومية أنه خلال الاستماع إلى الموقوفة، أكدت علاقتها الغرامية بعشيقها، مضيفة أنها متزوجة، واعتادت ممارسة الجنس مع العشيق من حين لآخر، في الوقت الذي أكد العشيق على علاقته الغرامية بالموقوفة، نافيا أن يكون على علم أنها متزوجة.

وأشارت إلى أنه تم الاستماع أيضا إلى زوج الموقوفة، والذي قرر متابعتها من أجل جنحة الخيانة الزوجية، مضيفة أنه بعد انتهاء فترة الحراسة النظرية، تمت إحالة الزوجة والعشيق على النيابة العامة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.