مدرب يرفض عودة رونالدو ويهدد بالإستقالة

كثيرا ما يعود النجوم الكبار ليختتموا مسيرتهم مع أنديتهم الأولى، وهو في حالة كريستيانو رونالدو نادي سبورتنج لشبونة، الذي تربى في أحضانه ولعب لفريقه الأول موسما واحدا، قبل الانتقال إلى مانشستر يونايتد عام 2003.

لكن حسبما ذكرت مجلة “شبورت بيلد” الألمانية فإن روبن أموريم، مدرب لشبونة الحالي، يرفض تماما فكرة عودة رونالدو، بل ويهدد بالاستقالة من تدريب الفريق، في حال تم ذلك رغما عنه.

ولا تعد التكلفة المادية للصفقة هي المشكلة الوحيدة، ففي خضم التواصل بين وكيل رونالدو، خورخي مينديز، والنادي البرتغالي، يقال إن أموريم عبر عن مخاوفه من تأثير انتقال “الدون” إلى لشبونة على ديناميكية الفريق.

ومن جانبه، يرغب رونالدو في مغادرة ضفوف الشياطين الحمر، من أجل اللعب في دوري أبطال أوروبا.

فبالإضافة لأهمية الجانب الرياضي للبطولة الكبرى، تجلب المشاركة فيها الملايين ل”صاروخ ماديرا”، من خلال مدفوعات عديدة مرتبطة بشركاء الدعاية والإعلان، بحسب “شبورت بيلد”.

ورغم كل ذلك، يأمل مدرب مانشستر يونايتد، إريك تين هاج، أن يبقى رونالدو مع الفريق، حسبما ذكر في تصريحات صحفية مؤخرا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *