مديرية الصحة بهذه الجهة تدق ناقوس الخطر بسبب خطورة الوضع الوبائي

أطلقت المديرية الجهوية للصحة بجهة مراكش آسفي، أمس الاثنين، نداء لمختلف الأطر الصحية بكل فئاتها ممرضين وأطباء واداريين بالقطاعين العام والخاص، والذين بإمكانهم تقديم المساعدة ويد العون من أجل ضمان استمرارية تقديم العلاجات لجميع المرضى بالمؤسسات الصحية، إضافة إلى التحلي بمزيد من الروح الوطنية من أجل إنقاذ المنظومة الصحية من أي انتكاسة محتملة.

وحذرت المديرية الجهوية للصحة، من انتكاسة صحية محتملة، نظرا للتزايد الكبير والمهول لعدد الإصابات بكوفيد 19 في صفوف المواطنات والمواطنين بالجهة.

وفي هذا الإطار، وجهت مندوبية الصحة بمدينة الصويرة، دعوة للتطوع من أجل دعم وحدات العزل بالمركز الاستشفائي الإقليمي سيدي محمد بن عبد الله بمدينة الرياح، وتقديم العناية للمرضى، وذلك في ظل الضغط والنقص الذي يعرفه هذا الأخير على مستوى الأطر الصحية المؤهلة لمراقبة والتكفل بمرضى كوفيد.

ودعت المندوبية كافة الأطر العاملة بالإقليم، ومهنيو الصحة المتقاعدين وخريجي المعاهد التمريضية وكل من يجد في نفسه القدرة على تقديم خدمات إنسانية، التطوع للمساهمة في تخفيف الضغط الذي يعرفه المستشفى.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *