مراكش.. دورة تكوينية في موضوع الذكورية الايجابية ومناهضة العنف ضذ المرأة

هاشتاغ:

نظم مركز افروميد بدار المنتخب مراكش يومي 21-22 فبراير 2020 دورة تكوينية لفائدة المستشارات و المستشارين الجماعيين والموظفات والموظفين الاداريين المشرفين على التنشيط الثقافي والرياضي بالمجلس الجماعي مراكش وبلدية أمزميز والمندوبية الجهوية للثقافة والشباب والرياضة.

في موضوع الذكورية الايجابية ومناهضة العنف ضذ المرأة
المنظمة في إطار مشروع إشراك الشباب والرجال من أجل تعزيز الذكورة الايجابية ومناهضة العنف ضد النساء والفتيات بمدينة مراكش وجماعة أمزميز (إقليم الحوز) المنجز بشراكة مع المعهد المغربي للتنمية المحلية IMADEL وبتمويل من هيئة الامم المتحدة للنساء ONU FEMME.

وقد عرفت هذه الدورة التي أطرها الاستاذ عثمان الجناتي
التعريف بمفهوم الذكورة الإيجابية، وتحسيس الرجال بأهمية البدء بإلقاء نظرة انتقادية على أنفسهم وما يعنيه أن تكون رجلاً في مجتمع محلي بكل من مراكش و امزميز مع المساهمة وولوج المرأة الى المجتمع بشكل كامل مع الرجل وتحقيق المساوات الاقتصادية والسياسية والاجتماعية بين الجنسين،كما تم إبراز نقاط الضعف والعواقب السلبية للامساوات بين الجنسين وكذلك العواقب التي يمكن أن تنجم عن جميع مظاهر العنف ضد المرأة.

تعتبر هذه الدورة المحطة الاولى في مشروع إشراك الرجال و الشباب من أجل تعزيز المساواة بين الجنسين وسيتواصل المشروع من خلال تنظيم أنشطة و إطلاق حملة توعية تحسيسية موضوعها خطورة العنف ضد المرأة، عبر تعزيز الذكورة الايجابية لدى الرجال والشباب وأيضا تحسيس المجتمع بالأدوار الإيجابية للرجال والشباب في تعزيز المساواة بين الجنسين وكذلك في منع العنف ضد النساء والفتيات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *