مرتيل.. الفريق الاشتراكي يعلن عن تضامنه مع عمال النظافة ويحتج على الطريقة الانفرادية التي تتعامل بها الجماعة والسلطات الوصية

اصدر الفريق الاشتراكي المعارض بمجلس جماعة مرتيل، اليوم الجمعة 4 دجنبر الجاري، يعبر فيه بيانا للرأي العام المحلي، عن تضامنه المطلق مع عمال قطاع النظافة في معركتهم، و احتجاجه القوي على الطريقة الانفرادية التي تتعامل بها الجماعة والسلطات الوصية.

وجاء بيان الفريق الاشتراكي بمجلس جماعة مرتيل، بعد ان وجه رسالة الى عامل عمالة المضيق- الفنيدق ياسين جاري، من اجل التداول في مجموعة من القضايا التي تهم الشأن المحلي لمدينة مرتيل، سيما ملف شركة ميكومار المفوض لها تدبير قطاع النظافة بالمدينة.

وطرق الفريق الاشتراكي المعارض بمجلس الجماعة الترابية لمرتيل، باب عامل المضيق- الفنيدق، بعد ان قام بتقييم عمل الجماعة والسلطات الوصية لتدبيرها مجموعة من القضايا التي تهم الحياة اليومية للسكان.

ومن هذه الملفات حسب نفس المصدر، ملف قطاع النظافة وما يعرفه من تجاذبات بين أصحاب القرار والشركة المفوض لها ميكومار، كجهات غالبة وعمال القطاع والسكان كمتضررين مغلوب على أمرهم.

واعتبر الفريق الاشتراكي، ان رئاسة المجلس لم تكلف نفسها عناء إشراك كل المكونات المجلس، من خلال إدراج هذا الملف ضمن أشغال إحدى الدورات الماضية أو عقد ندوة صحفية أو إصدار بلاغ توضيحي من خلال البوابة الرسمية للجماعة.

واضاف الفريق، انه أمام هذا الوضع المشكوك فيه، توجهنا إلى السيد العامل لعقد لقاء مع فريقنا قصد التداول في هذه الملفات وإمكانية المساهمة الي جانب فاعلين آخرين لإيجاد حلول في مصلحة الجميع.

وذلك من خلال طلب رسمي موقع من طرف اعضاء الفريق وذلك يوم 25 شتنبر 2020 .

وحسب فريق الاشتراكي، انه لم يتوصل من العامل بأي رد، لا بالرفض ولا بالقبول أو التأجيل. ورغم ذلك فإن الفريق الاشتراكي، ما زالنا يمد يده لكل الجهات قصد تجاوز هذه المشاكل التي تعرقل المجهودات التي تبذلها الدولة بكل مكوناتها للتغلب على تداعيات أزمة كورونا.

و أمام هذا التجاهل و الإقصاء للساكنة، يسجل الفريق الاشتراكي، تضامنه المطلق مع عمال قطاع النظافة في معركتهم حتى تحقيق حقوقهم كلها.

وعبر الفريق عن رفضه التام لتصرفات شركة ميكومار، لاستعمالها لعمال الشركة كورقة ضغط لحل مشاكلها مع السلطات المفوضة.

وسجل الفريق الاشتراكي، احتجاجه القوي على الطريقة الانفرادية التي تتعامل بها الجماعة والسلطات الوصية.

واعلن الفريق الاشتراكي تضامنه المطلق مع كل المتضررين من إغراق المدينة بالنفايات و الأزبال مما قد يساهم في استفحال الأزمة الصحية التي تعرفها بلادنا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *