مستفيد من عفو ملكي يفتك بقائد و أعوان سلطة بالقنيطرة ! (صور)

هاشتاغ:
عرف حي الساكنية بالقنيطرة صبيحة يومه الجمعة ، أحداث شغب و اعتداء طالت رجال و أعوان سلطة باستعمال كلب شرس.

و تعرض قائد المقاطعة العاشرة و عون سلطة لاعتداء خطير من طرف ثلاثة اشخاص استعانوا كلب شرس خلال عملية اخلاء الفراشة من “جوطية الفتح” بسبب إجراءات مكافحة وباء كورونا.

الحملة التي كانت تقودها السلطات المحلية المتمثلة في رؤساء الملحقات الادارية 10-15-11 تحت اشراف رئيس الدائرة الحضرية بمعية القوات المساعدة واعوان السلطة ، جوبهت بمقاومة من طرف بعض الأشخاص الذين استخدموا كلباً خطيراً لمهاجمة السلطات المحلية.

المتهم الرئيسي و الذي قيل أنه استفاد من العفو الملكي مؤخراً ، قام بتعنيف القائد وعون سلطة باستعمال كلب خطير ، ليتم نقلهما على وجه السرعة إلى المستشفى الإقليمي الادريسي.

الحادث عرف استنفاراً أمنياً كبيراً ، حيث حضرت إلى عين المكان ، مختلف الأجهزة الأمنية والسلطات المحلية على رأسهم والي أمن القنيطرة.

السلطات الامنية تمكنت بعد ذلك من القاء القبض على شخصين ، فيما لازال البحث جاريا على المعتدي الذي لاذ بالفرار وهو حديث الخروج من السجن بعفو ملكي حسب شهود عيان.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *