مشروع سوق نموذجي بعين حرودة في مهب الريح

كشفت فعاليات محلية أن غموضا يلف مصير افتتاح السوق النموذجي بعين حرودة التابعة لعمالة المحمدية.

وذكرت الفعاليات ذاتها، أن السوق الذي كلف ميزانية مهمة، جرى إنشاؤه قرب مركز الدرك الملكي، من أجل حل أزمة الباعة المتجولين.

وكانت، قبل أشهر، قد طالبت المنظمة المغربية لحقوق الإنسان ومحاربة الفساد، عامل المحمدية، بالإسراع في فتح السوق النموذجي بعين حرودة.

واستغربت المنظمة، في بلاغ لها، ” استمرار إغلاق السوق النموذجي بعين حرودة، الذي أعطيت انطلاقة أشغال إنجازه في نونبر 2018، وانتهت فيه الأشغال، إلا أن أبوابه لا تزال مغلقة إلى حدود الساعة.”

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.