مصر تسترد 91 قطعة أثرية من “إسرائيل”

موقع هاشتاغ – متابعة

أوردت مصادر إعلامية مصرية، أن مسؤولا مصريا كشف، أمس السبت، عن أن بلاده ستسترد 91 قطعة أثرية ترجع للعصور المصرية القديمة من “إسرائيل” خلال الفترة المقبلة، عقب حكم قضائي في هذا الشأن.

وقال شعبان عبد الجواد، مدير عام إدارة الآثار المستردة بوزارة الآثار المصرية: إنه “سيتم استرداد 91 قطعة أثرية ترجع للعصور المصرية القديمة من إسرائيل خلال الفترة القادمة”.

وأشار عبد الجواد في تصريحات نقلتها وكالة الأنباء الرسمية، إلى أن هذه الخطوة تأتي “عقب كسب قضية العام الماضي قامت مصر برفعها لاسترداد تلك القطع”، دون إشارة إلى الجهة التي تم الادعاء عليها إن كانت إسرائيل أم أشخاصا.

وأوضح أنه جار “حاليا إنهاء الإجراءات اللازمة لعودتها”، دون تحديد موعد.

وكشف أن بلاده “استردت أكثر من ألف قطعة أثرية مهربة بطريقة غير شرعية فى عدد من الدول خلال العامين الماضيين؛ منها 586 قطعة أثرية العام الماضي”.

وفي غشت 2017، أعلنت مصر فقدان 32 ألفا و638 قطعة أثرية على مدار أكثر من 50 عاما مضت، بناء على أعمال حصر، وفق وزارة الآثار المصرية.

ولم تقدم الوزارة آنذاك تفاصيل أكثر عن كيفية فقدان تلك القطع الأثرية، وأبرز نماذجها، لكنها ذكرت في بيانها أن بعضها فقد خلال حالة الانفلات الأمني التي ترافقت مع ثورة 25 يناير 2011 وما تلاها.

وتعلن مصر بين الحين والآخر، لا سيما في العامين الأخيرين، استرداد قطع أثرية مسروقة من قبل أشخاص ومهربة إلى خارج البلاد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.