مضيان يُهاجم أمكراز : وزير عن محض الصدفة!!

هاجم نور الدين مضيان؛ رئيس الفريق الاستقلالي بمجلس النواب، الكاتب الوطني لشبيبة العدالة والتنمية ووزير التشغيل والإدماج المهني؛ محمد أمكراز، واصفا إياه بـ”المعتوه” الذي “أصبح وزيرا عن طريق الصدفة”.

جاء ذلك في معرض رده على تصريح أمكراز الذي اتهم حزب الاستقلال في التسبب في احتجاجات 20 فبراير، حيث قال مضيان إن “هذا الكلام لا يستحق الرد لأنه جاء من شخص “بزاف عليه يكون رجل دولة”، مضيفا أن “هذا الشخص أصبح وزيرا عن طريق الصدفة، وحيث يصبح هذا الشخص وأمثاله وزراء فذلك من علامات الساعة”.

وأوضح رئيس الفريق الاستقلالي بمجلس النواب، أن “المغاربة يعلمون ماذا حدث ومن كان المسؤول آنذاك، كما يعلم المغاربة من جمد التوظيفات وأزم الوضعية الاجتماعية في البلاد، وتسبب في توقيف منارة الحسيمة وحرم ساكنة هذه المنطقة من الجامعة ومستشفى السرطان”، مشيرا إلى أن “العدالة والتنمية هي المسؤولة عن كل هذه الاحداث”.

وعاد المتحدث للحديث عن أحداث الحسيمة سنة 2016، حيث قال إن “هؤلاء اتهموا أبطال الحسيمة ومناضلي الحراك بالانفصال والخيانة، ووقعوا على وثيقة نتوفر عليها”، موضحا “الآن اتضح من الانفصالي ومن هو الخائن”.

وخلص مضيان إلى أن اتهام الاستقلال بالتسبب في أحداث 20 فبراير جاء “من معتوه لا يستحق الرد، لأن “البيجيدي” ككل يعيش رد فعل الأخير للذبيحة عندما يتم نحرها، وهذا ما كشفته الانتخابات المهنية وانتخابات النقابات”، مبرزا أن “البيجيدي” يعلم مصيره والقادم أقوى”، وفق المتحدث.

وكان الكاتب الوطني لشبيبة العدالة والتنمية؛ محمد أمكراز، قد قال إن حزب الاستقلال كان من بين الاسباب التي أسهمت في خروج احتجاجات حركة 20 فبراير خلال سنة 2011 بالمغرب، معتبرا أن حصيلة الحكومة التي ترأسها هؤلاء (الاستقلال) إلى سنة 2011 تسببت في خروج المغاربة إلى الشارع، وقالوا لتلك الحكومة إرحل”، مشددا على أن كلمة “إرحل هي خلاصة حصيلة الحكومة التي ترأسها هؤلاء”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *