مقال عن ستالين يتسبب في طعن صحفيين

اعتدى مواطن على محرري ورئيس تحرير جريدة “رودينا” (الوطن) التابعة للحزب الشيوعي الروسي طعنا بخنجر صيد لرغبته في نشر مقال عن ستالين.

وقعت الحادثة صباح اليوم في مدينة بياتيغورسك التابعة لإقليم ستافروبول، جنوب غربي روسيا، حينما طالب المشتبه به بنشر مقال له عن ستالين.

وحينما قال له المحررون إنهم سيعرضون الأمر على إدارة التحرير، استل خنجرا وشرع في طعن المحرريين ورئيس التحرير، وفقا لما صرح به نائب مجلس الدوما عن إقليم ستافروبول، فيكتور لوزوفوي.

وتابع لوزوفوي أن المعتدي يبلغ من العمر 70 عاما، وقد هرعت إلى مكان الحادث سيارات الإسعاف، ووفروا للضحايا العون الطبي اللازم، وتتراوح جراح المصابين بين متوسطة وطفيفة.

وقد تم القبض على المشتبه به بالاعتداء بالطعن على موظفي الجريدة، وكتب حاكم إقليم ستافروبول، فلاديمير فلاديميروف، على موقع التواصل الاجتماعي “إنستغرام”: “وقع اليوم حادث فظيع في ستافروبول، حينما هاجم رجل بخنجر موظفي أسرة تحرير صحيفة “رودينا”، وأصاب أربعة أشخاص. وقد تم القبض على المعتدي”.

وأشار فلاديميروف إلى أنه لا خطر يهدد حياة المصابين، وجار الوقوف على دوافع المعتدي. وأضاف حاكم ستافروبول: “أود أن أطمئن أقارب وأصدقاء العاملين المصابين في الصحيفة. لا خطر يهدد حياتهم، والأطباء يقومون بواجبهم تجاههم، وتم إرسال اثنين بالفعل إلى منزليهما، وبقي اثنان آخران يخضعان للفحص في المستشفى.
روسيا اليوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *