ملف الموظفين الأشباح على طاولة العمدة الرميلي

أثارت ضجة تواجد 2400 موظف شبح بالمجلس الجماعي للرباط، حالة من الاستنفار لجل المنتخبين عبر مدن المملكة خاصة الكبرى، للمطالبة بتفعيل آلية التنقيط لضبط أعداد الموظفين على مستوى المقاطعات، والجماعات.

وكشفت تقارير اعلامية، فإن أعضاء المجلس الجماعي، قاموا بمراسلة نبيلة الرميلي، من أجل التحرك لمعالجة هذه الظاهرة على مستوى العاصمة الاقتصادية.

وأكدت ذات التقارير، أن منتخبين بجماعة الدار البيضاء، جددوا مطالبهم بتفعيل آلية التنقيط لضبط أعداد الموظفين على مستوى المقاطعات 16، كإجراء لمعرفة عدد الموظفين الأشباح، وكذا معرفة المنضبطين الذين يزاولون مهاهم بإثقان.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.