مهاجر مغربي يدفع 40 ألف أورو لشراء علم الخطابي في مزاد علني عبر الهاتف

علم رمز المقاومة “الريفية” الزعيم عبد الكريم الخطابي يساوي 40 ألف أورو، موضوع استأثر باهتمام وسائل إعلامية، كشفت تفاصيل بين “علم الخطابي” الذي كان الأخير قد منحه للجيش الفرنسي إبان استسلامه سنة 1926، في مزاد علني بمدينة “كان” الفرنسية.

المزايدة على هذا العلم ذي الحجم الصغير، والمصنوع من الحرير، تمت عبر الهاتف، بين مهاجرين مغربيين، الأول ينحدر من مدينة طنجة، رفض الكشف عن هويته، والثاني أربعيني يدعى عادل، ويستقر بمدينة “رين” الفرنسية، من عشاق جمع التحف الفنية والتاريخية.

ذات المصادر، قالت أن هذا العلم الذي عرض للبيع أول الأمر بمقابل مالي قدره 1200 أورو قفز سعره بشكل مثير ليصل إلى 40.000 أورو، أي أزيد من 40 مليون سنتيم مغربي، بعد منافسة قوية بين الطرفين.،

المغربي عادل الذي خسر الرهان، وفي تصريح لإحدى الصحف الفرنسية أكد أن : “هذه القطعة تستحق فعلا هذا المبلغ، لأن عبد الكريم الخطابي هو أب التحرير في المغرب، لقد كان عالما عظيما، كما عرف كيف يقاوم الإسبان والفرنسيين، حتى أن تشي غيفارا وماو تسي تونغ تعلما حرب العصابات منه”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *