ميارة: التمكين السياسي للنساء لن يكون فقط بولوج المؤسسات

هاشتاغ: الرباط
اعتبر النعمة ميارة رئيس مجلس المستشارين، أن ولوج المؤسسات السياسية من قبل النساء لا يعد تمكينا سياسيا مكمولا.

وأكد رئيس الغرفة الثانية أن “استشراف أفق الانتقال من “المرآة كموضوع في منظومة العدالة إلى فاعلة في التغيير والتطوير” يتطلب أن نعتبر بأن التمكين القانوني للنساء غير منفصل عن التمكين المتعدد الأوجه وخاصة الاقتصادي والسياسي منها.

فالتمكين السياسي للنساء لا يرتبط فقط بفتح باب مشاركتها وولوجها إلى المؤسسات السياسية بل بتمكينها الفعلي في اتخاذ القرارات، وهو ما يصطدم بعدد من الاكراهات المرتبطة من جهة بالثقافة ومن جهة أخرى بالبنيات والمجتمعية”.

وأضاف نفس المتحدث في افتتاح أشغال المائدة المستديرة حول موضوع: “المرأة، من موضوع في منظومة العدالة إلى فاعلة في التغيير والتطوير” صبيحة يومه الخميس، أن “علينا التعاطي مع الإجراءات المنصوص عليها دستوريا أو قانونيا أو تنظيميا، ليس كهدف في حد ذاتها، وإنما كوسيلة من أجل تيسير سبل تكافؤ الفرص لتولي مراكز القرار وتغيير الصورة النمطية المترسخة عن أدوار النساء وإبراز قدراتهن في قيادة قاطرة التغيير المنشودة في كل أبعادها المؤسساتية، بما فيها مجال العدالةّ”.

ويخلص ميارة إلأى أن التمثيلية السياسية للنساء ورهان المساواة كهدف يجب تحقيقه بحاجة إلى مقاربة متجددة ضامنة لإلتقائية الأبعاد التنموية والحقوقية والسياسية، للانتقال بمسألة التمكين الشامل للنساء من مجرد أرقام وإحصائيات إلى تحقيق مشاركة منصفة ونوعية ومعبرة عن وضعهن المجتمعي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.