ميسي يوجه رسالة لجمهور برشلونة بشأن مستقبله

صرح النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي، قائد فريق برشلونة الإسباني لكرة القدم، بأن شكوك الجمهور في حبه للنادي آلمته كثيرا، وحبه لبرشلونة لن يتغير، بغض النظر عن رحيله أو بقائه.
واقتبس الحساب الرسمي لفريق برشلونة عبارة مؤثرة من تصريحات ميسي التي أدلى بها لموقع “غول” العالمي: “سأقدم كل ما لدي.. حبي لبرشلونة لن يتغير أبد”.
وقرر ميسي البقاء مع برشلونة حتى نهاية عقده بنهاية الموسم الجاري، مفضلا عدم الدخول في نزاعات قضائية ضد ناديه.

وقال ميسي في حواره مع موقع “غول”: “كانت هناك طريقة أخرى وهي الذهاب للمحكمة. لن أرفع أبدا قضية أمام المحاكم ضد برشلونة النادي الذي أعشقه والذي منحني كل شيء منذ وصولي. إنه النادي الذي قضيت فيه كل مشواري وصنعت فيه اسمي. منحني برشلونة كل شيء وأعطيته كل شيء. كنت متأكدا أنني أملك مطلق الحرية للرحيل. كان الرئيس يقول دائما إنه ينتظر قراري في نهاية الموسم بالبقاء أو الرحيل. الآن يتمسكون بحقيقة أنني لم أعلن رغبتي قبل العاشر من يونيو. في هذا التاريخ كنا ننافس على لقب الدوري الإسباني في خضم جائحة فيروس كورونا التي أثرت على الموسم”.

وأضاف النجم الأرجنتيني: “لم أشعر بالوحدة، كان بجانبي من هم بجانبي دائما، وهذا يكفيني ويقويني، ولكنني تألمت بسبب أشياء سمعتها من الجمهور والصحافة، فهناك أناس شككوا في حبي وانتمائي لبرشلونة، سمعت أشياء قيلت عني لم أستحقها، ولكن هذا الأمر ساعدني على معرفة حقيقة كل شخص، عالم كرة القدم صعب للغاية وهناك الكثير من الأناس الكاذبين، ما حدث مؤخرا ساعدني على معرفة حقيقة الكثيرين ممن كنت أضعهم في مكانة كبيرة، آلمني شكوك الجمهور في حبي للنادي، بغض النظر عن رحيلي أو بقائي، حبي لبرشلونة لن يتغير أبدا”.

وكشف ميسي: “دائما أضع النادي قبل أي شئ آخر، كان لدي إمكانية مغادرة برشلونة عدة مرات، وكل عام كنت قادرا على المغادرة وكسب أموال أكثر من برشلونة، لطالما قلت أن هذا منزلي، ولكن شعرت أنني بحاجة إلى تغيير وأهداف وأشياء جديدة”.

ووجه ميسي رسالة محفزة لجمهور برشلونة بشأن المستقبل، ولذوي ضحايا جائحة كورونا، قائلا: “كما هي الحال دائما، سأبذل قصارى جهدي، سنبذل قصارى جهدنا للقتال على تحقيق جميع الأهداف، ولربما نهديها للجمهور الذي مر بفترة سيئة، مررت بفترة صعبة خلال الموسم الماضي، ولكن من النفاق قول هذا إذا قارنته مع الأشخاص الذين عانوا من فيروس كورونا وفقدوا أناسا من عائلاتهم وأقارب لهم. آمل بذل قصارى جهدنا وإهداء الانتصارات إلى الأشخاص الذين عانوا وفقدوا ذويهم، ونأمل أن نعود إلى الوضع الطبيعي ونتجاوز هذا الفيروس”.

المصدر: وكالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *