نزار بركة : العفو على المزارعين رهين بنجاح تقنين “الكيف”

قال الأمين العام لحزب الاستقلال، نزار بركة، إن نجاح مشروع قانون تقنيين نبتة القنب الهندي، مشروط نجاحه بعدة عناصر من أهمها، أن يجري تحديد المناطق التي ستعرف هذه الزراعة بشكل منصف، وأن يتم العفو على المزارعين الذي سينخرطون في هذه العملية، وأن يقع توطين التصنيع بالمناطق المعنية بهذه الزراعة لضمان استفادة ساكنتها من منافع التنمية، وأن يتم فتح حوار وطني مع الساكنة والمزارعين والمنتخبين لضمان التملك الجماعي لهذا الإصلاح، وطمأنه الساكنة أن المشروع سيكون لصالحهم، ولصالح تنمية مناطقهم.

وأضاف نزار بركة على هامش اليوم الدراسي، الذي نظمه الفريق النيابي بخصوص مشروع قانون القنب الهندي ، أن إحداث الوكالة الوطنية لتقنين الأنشطة المتعلقة بالقنب الهندي سينهي عمل الوسطاء الذين يطلق عليهم إسم “بزناسة” ، كما أن إطلاق التصنيع و استعمال تقنيات جديدة في الزراعة و الحصد ستكون له الفائدة على المزارعين الصغار ، الذين ظلوا لعقود رهائن لدى بارونات المخدرات “البزناسة”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *