نهضة بركان تنهزم خارج الديار في منافسات “كأس الكنفدرالية”

هاشتاغ:

أنهى نادي النهضة البركانية لقاءه مع فريق موتيما بيمبي الكونغولي، بعد زوال اليوم الأحد أمام حضور ضعيف للجمهور في “ملعب الشهداء” بكينشاسا، منهزما بنتيجة 1-0.المواجهة جاءت برسم رابع دورات المجموعة الثالثة في كأس الكنفدرالية الإفريقية لكرة القدم، وعقب تفوق النهضة على الكونغولويين بثلاثية نظيفة، يوم 29 دجنبر الماضي، بالملعب البلدي في بركان.

موتيما بيمبي دخل المباراة بتشكيلة أساسية يحضر فيها أمالي ولييمبي وباكا ومانغيندولا، وغيكانجي وديزي ونكونغو ولويزي، وأبو كوني وكومبي وحارس المرمى موكو.

أما طارق السكتيوي فقد اختر تركيبة رئيسية تشهد حضور العروبي أمام الشباك، وأمامه كل من عزيز والمقدم ودايو والنمساوي، والزغودي والهلالي والكاس، والناجي وواطارا وأجراي.

أول تهديد مغربي للفريق المضيف جاء مبكرا، عند الدقيقة 2، حين جرب الزغودي التسديد على مرمى موكو من مسافة 30 مترا، لكن الكرة استقرّت بين قفازَي الحارس.

وحرص المتنافسان على تبادل الهجمات خلال الدقائق الموالية، باندفاع أكبر لموتيما بيمبي مقابل حيطة دفاعية أشد للاعبي النهضة المختارين شن هجمات مضادة سريعة.

وفي حدود الدقيقة 33 تدخل الحارس زهير العروبي، بارتماءة حاسمة، لإبعاد تسديدة المهاجم كوني، من خارج منطقة الجزاء، بعدما كانت في طريقها صوب الشباك.

وحاولت النهضة البركانية هزم الدفاع الكونغولي بتسديدة أخرى من بعيد، في الدقيقة 41، إذ ركل أجراي الكرة وأرسلها بقوّة نحو مرمى موتيما بيمبي، لكنّ الحارس موكو أمسك بها.

الجولة الأولى من المباراة التي أدارها فيكتور غوميز، الحكم الجنوب إفريقي، شهدت استحواذ الكونغوليين على الكرة بنسبة 65%، كما وقفت الإحصائيات على تبادل البركانيين 161 تمريرة، 83% منها ناجحة.

انطلاق الشوط الثاني بين نهضة بركان وموتيما بيمبي جاء على نفس إيقاع النصف الأول من المقابلة، لكن أول محاولة تهديف أتت من أصحاب الأرض، في الدقيقة 53، من خلال تسديدة قوية اعتلت العارضة.

وبرز ميل ممثل الكرة المغربية إلى الاقتصاد في الجهد البدني خلال الدقائق اللاحقة، خاصة أن مدافعيه أبدو حرصا كبيرا على امتلاك سلبي للكرة بتبادل تمريرات في الخط الخلفي.

الدقيقة 69 جاءت بهدف لفريق موتيما بيمبي، بعد مراوغة من لويزي فتحت أمامه زاوية التسديد من بعيد، وبذلك اهتزت شباك زهير العروبي بكرة اجتازت الزاوية الأرضية اليسرى من مرمى بركان.

وحاول المهاجم المغربي أجراي معادلة الكفة التهديفية، بوصول الدقيقة 75، بانسلال سريع من منطقة الجناح الأيسر للنهضة، لكنه لم يتحكم في الكرة وهو يضعها جوار القائم البعيد.

الفرصة الأوضح لنيل التعادل جاءت لنهضة بركان في الدقيقة 84، حين انفرد أجراي بالحارس الكونغولي وسط منطقة الجزاء، لكنه أهدر المحاولة بالتسديد على راحة اليد اليسرى لموكو.

وتحصل البركانيون على ضربة خطأ على بعد 25 مترا من مرمى موتيما بيمبي، لكن تسديدة عمر النمساوي، في الدقيقة 89، مرت فوق العارضة دون تغيير النتيجة النهائية للقاء.

ويواصل نادي النهضة الرياضية البركانية التشبث بصدارة مجموعته في “كأس الكاف” بـ7 نقط، متقدما بفارق الأهداف على موتيما بيمبي الكونغولي، يتبعهما فريق زاناكو الزامبي بـ6 نقط ونادي أدجوبي من دولة بينين بنقطة وحيدة.

جدير بالذكر أن مقابلة اليوم سيعقبها البركانيون بمواجهة نادي الزمامرة، الأربعاء المقبل خارج الديار، في إطار البطولة المغربية، ثم تستقبل النهضة نادي الرجاء في بركان يوم الأحد القادم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *