هذه توصيات العلماء الافارقة خلال مؤتمر مؤسسة محمد السادس بفاس

وسام مجد

انتهت أشغال المجلس الأعلى لمؤسسة محمد السادس للعلماء الأفارقة بفاس في دورته العادية الثالثة الثلاثاء والأربعاء 20 -21 ربيع الثاني 1441هـ، الموافق لـ 17 – 18 دجنبر 2019م،ش المنغق،ى بفاس، بحضور أزيد من 350 من أعضاء الفروع ينتسبون لـ 32 بلد وذكر البيان الختامي للعلماء الأفارقة أن اللقاء شهد تقديتم الأمين العام للمؤسسة التقرير الأدبي الخاص بأنشطة المؤسسة خلال سنة 2019 كما تم الإعلان إجمالا عن مقترحات الأنشطة السنوية والمشاريع لسنة 2020. وتميزت اللقاء بتوزع جميع الرؤساء وأعضاء الفروع لمناقشة أوراق المشاريع المقترحة على اللجان الأربع الدائمة، وهي كما أوردها البيان الختامي : لجنة الأنشطة العلمية والثقافية، لجنة الدراسات الشرعية، لجنة إحياء التراث الإسلامي الإفريقي و لجنة التواصل والتعاون والشراكات . وأكد البيان الذي توصلت هاشتاغ بنسخة منه أنه جرت، بعد مناقشة أعضاء اللجان لمشاريع الأوراق المقترحة خلال جلستي زوال اليوم الأول وصبيحة اليوم الثاني، وإبداء أفكار ومقترحات تخص البرامج وخطط العمل المسطرة، والتي من شأنها رسم برنامج عمل المؤسسة والفروع في المرحلة القادمة، المصادقة على جميع المشاريع، وعلى التقريرين الأدبي والمالي للمؤسسة، في جلسة ختامية لاجتماع المجلس الأعلى مساء يوم الأربعاء، مع تقرير 8 توصيات همت الأول اعتبار كلمة الرئيس المنتدب وثيقة مرجعية في رسم معالم ورقة عمل المؤسسة في المرحلة القادمة، الثانية إدراج توصية الرئيس المنتدب بإعداد وثيقة تعريفية شاملة تتضمن الثوابت المشتركة والأهداف وأسلوب التعامل الميداني لعمل المؤسسة على المستوى الإفريقي ضمن مشاريع سنة 2020، والشروع في إنجازها قريبا، الثالثة تفويض تحديد الإجراءات العملية والتقنية لتنفيذ المشاريع المصادق عليها برسم سنة 2020، للأمانة العامة بالتنسيق مع الفروع مع مراعاة أحوال وخصوصيات كل بلد، الرابعة استكمال تنفيذ الأنشطة العلمية والمشاريع التي لم تكتمل خلال سنة 2019، وإعادة برمجتها في غضون سنة 2020، الخامسة توجيه العمل إلى الاستفادة من المُكوّنين بمعهد محمد السادس لتكوين الأئمة المرشدين والمرشدات في تأهيل الأئمة العاملين في المساجد في كل بلد توافق فيه الجهات الرسمية على ذلك، مع التحضير لذلك بدروس بيداغوجية والتزويد بوثائق برامج التكوين التي ينبغي أن تتضمن جذعا مشتركا وجانبا يتناول خصوصيات البلدان، السادسة العناية بالنشر الورقي والإلكتروني للمؤلفات العلمية المتعلقة بالثوابت الدينية المشتركة، السابعة دراسة إمكانية وجدوى إنجاز معلمة للأعلام البشرية والمعالم الحضارية الإسلامية في إفريقيا ابتداء من مطلع سنة 2020، واتخاذ الأمانة العامة كافة الإجراءات الضرورية لذلك والثامنة العناية بالمرأة الإفريقية وبالشباب وإشراكهم في جميع أنشطة المؤسسة، ومشاريعها

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *