هذه كواليس النقاش في حزب الاستقلال حول اللقاحات

وسام مجد

علمت الجريدة من مصادر مطلعة انه اثناء مناقشة اعضاء اللجنة المركزية لحزب الاستقلال لمشاكل الصحة أشار عدد من الأعضاء في مداخلتهم ان الوضع الكارثي للقطاع الصحي يتحمل فيه الحزب جزء من المسؤولية خاصة في الفترة التي تحمل فيها رحال المكاوي مسؤولية الكاتب العام للوزارة رغم ان تخصصه بعيد عن مجال الطب والصيدلة.

وأضافت مصادرنا أن الغاضبين من مكاوي واجهوه بعدد من الإجراءات التي اتخدت في تلك الفترة من بينها صفقات اللقاحات التي كلفت الحزب سياسيا وانتخابيا بل انتقل الصراع بسبب نفس الشخص مع حزب التقدم والاشتراكية وصلت إلى تبادل الاتهامات بين الوردي وحميد شباط.

وأضافت ذات المصادر أنه في ختام اللجنة المركزية اعترض عدد من أعضاء اللجنة المركزية على البيان الختامي لانه لا يخاطب المغاربة بالصراحة اللازمة، الأمر الذي أضعف الحزب وأخرجه من التنافس على الرتبة الأولى

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *