هكذا ينظر المغرب للمائدة المستديرة التي ستجمعه بالبوليساريو والجزائر

أكد وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي، ناصر بوريطة، في حديث لصحيفة (لوموند) الفرنسية، تشبث المغرب المتين بوحدته الترابية، ورفضه لأي حل من شأنه المساس بذلك.

وقال “هناك بعض الأمور غير قابلة للتفاوض بالنسبة للمغرب ، ويتعلق الأمر هنا بأي حل يمس بالوحدة الترابية للمملكة، أو ينص على خيار الاستفتاء”، مشيرا الى المائدة المستديرة التي تعقد يومي خامس وسادس دجنبر بجنيف.

وأضاف بوريطة “نتوقع أن تكون المائدة المستديرة في دجنبر ، مختلفة عن سابقاتها من حيث الشكل ،على ألا يكون هناك تمييز بين المشاركين، اي ان يكون كل واحد من الاطراف الفاعلة – المغرب، البوليساريو،الجزائر،موريتانيا – على نفس المستوى مثل الآخرين، وأيضا حول جدول الأعمال الذي يتعين أن يكون واقعيا وتوفقيا،واقل خطابة.

وفي ما يتعلق بتمديد مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة لولاية المينورسو لستة أشهر، لاحظ وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي أن “النقاش حول فترة التجديد، هو نقاش مغلوط.”” فليست المدة هي المهمة، بل المسلسل السياسي المستقل عن عملية حفظ السلم”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.