هل تتحول الفرنسية التي تتهم لمجرد بإغتصابها إلى مليونيرة؟

خرجت تأكيدات حول امكانية سجن الفنان المغربي ​سعد لمجرد​ لفترة 20 سنة ، خصوصاً بعد أن رفضت الجهة المدعية الدخول في تسوية حتى لو كانت مالية والاصرار على فرض حالة غريبة من الضغط على الفنان الشاب والعمل على تشويه صورته في العلن.

معلومات إعلامية تقول أن محامي لورا بريول يميل الى تسوية مالية مع لمجرد لكن هناك تردد خوفاً من الوقوع في حفرة تؤكد تدبير مكيدة للايقاع بالفنان وابتزازه مادياً وأن مبلغ المليوني دولار الذي كان مطروحاً خلف الكواليس سابقاً أصبح مضاعفاً وبل ممكن أن يتجاوز عتبة الخمسة ملايين دولار أي جنى تعب كل سنوات سعد في الساحة الفنية .

لورا بريول بعد هذه القضية ممكن أن تتحول من عاطلة عن العمل الى مليونيرة في اي لحظة وكل ذلك أثر عملية غريبة حصلت بعد أن وافقت الفتاة على الصعود مع الفنان الى غرفته في أحد الفنادق الفرنسية ومن ثم خرجت وادعت التعرض للضرب والاغتصاب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *