هل تراجعت وزارة أمزازي عن حدف مادة التربية الإسلامية من الإمتحانات؟

رفض مغاربة ما تردد عن إلغاء مادة التربية الإسلامية في الامتحانات بينما سجل البعض الاخر أنها تعد على الدين وعلى معتقدات شعب بأكمله، وآخرون وجدوا أنها خطوة لن تغير شيئا ويجب تعويضها بمادة الأخلاق والقيم الإنسانية المشتركة.

وبعد تداول هذا العطى الجديد كشفت وزارة التربية الوطنية ، اليوم الخميس، حقيقة حذف مادة التربية الإسلامية من الامتحانات السنوية، بعد نشرها مذكرة تأطير لامتحانان الموسم الدراسي 2020 – 2021.

وقالت الوزارة في بيان لها، إن الإجراءات التي وردت في المذكرة لم تتضمن أي تغيير أو تعديل على وضعية المواد المحددة للامتحانات الموحدة الإقليمية والجهوية والوطنية ولا على معاملاتها والمدد الزمنية المخصصة لها.

وأوضحت أن هذا الوضع ينطبق على مادة التربية الإسلامية التي كانت دائما مكوّنًا من مكونات اختبار اللغة العربية للامتحان الإقليمي لنيل شهادة الدروس الابتدائية، بحسب موقع “بريس تطوان”.

وعادت الوزارة لتنشر جدول يتضمن مادة التربية .كمادة سيمتحن فيها التلاميذ ما يفنذ كل السالف ذكره

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *