هل ستتحسن الوضعية الوبائية لفيروس كورونا بالمغرب؟

قال البروفيسور سعيد المتوكل، عضو اللجنة العلمية لتدبير جائحة كورونا، أن المغرب كان، قبل أسابيع، يتواجد في مرحلة بينية (منطقة خضراء)، لكن بعد تسجيل ارتفاع عدد الحالات، خلال هذه الأيام، بفعل انتشار نتشار المتحورين الفرعيين لأوميكرون BA.2 وBA.5 اللذين يتميزان بسرعة الانتشار، انتقلت المملكة للمنطقة البرتقالية من النوع المتوسط، وهو ما يفسر استمرار ارتفاع عدد الحالات يوما عن يوم، متوقعا تجاوز الآلفين.

وكشف المتوكل أنه بالرغم من اقتراب مؤشر إيجابية التحاليل إلى 20 في المائة، إلا أن مؤشر الإماتة حاليا لا يدعو للقلق، إذ ما لم يتجاوز حالتي وفاة في اليوم.

وأشار عضو اللجنة العلمية لتدبير الجائحة إلى أنه في كل مرة تظهر موجة جديدة، يبدأ عدد الاصابات في الارتفاع، بينما لا يبدأ معدل الإماتة في الارتفاع إلا بعد ثلاث أسابيع.

ويتوقع المتحدث ذاته استمرار هذه الموجة الجديدة لفيروس كورونا في الارتفاع لـ11 أو 12 أسبوع على الأقل، مشيرا إلى أنه مع الوقت سيتراجع عدد الحالات وستتحسن الوضعية الوبائية بالمملكة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.