هل هو تغير في خطط التجمع الوطني للأحرار اتجاه المقاصة؟ بيتاس يهاجم إصلاح الحكومة ويقول إن الشركات الكبرى تعبت من كثرة الضرائب

موقع هاشتاغ – الرباط

يبدو أن هناك تغيير في خطط قيادة التجمع الوطني للأحرار اتجاه صندوق المقاصة وأساسا تحرير أسعار المحروقات.

ويبدو وفقا لمصادر داخل حزب الحمامة، أن قيادات الحزب تريد إبعاد تهمة الاستفادة من تحرير الأسعار عن قطاع المحروقات عن شركة إفريقيا المملوكة لرئيس الحزب عزيز أخنوش.

واعتبر مصطفى بيتاس، النائب البرلماني وعضو المكتب السياسي للحزب وأحد المقربين من أخنوش، أن إصلاح صندوق المقاصة الذي باشرته الحكومة السابقة على عهد عبد الإله ابن كيران لم يكن إصلاحا ولم يحمل أي عبقرية في تصوره.

وقال القيادي في حزب التجمع الوطني للأحرار، أن هذا الإصلاح لم يكن إصلاحا وإنما كل ما كان فيه هو أن الدولة تركت المواطن في مواجهة أسعار مرتفعة، على حد قول النائب البرلماني التجمعي الذي اعتبر أيضا أن الدولة تراجعت عن دعم المحروقات دون لمسة عبقرية، متسائلا ” ألم يكن من الأفيد أن تترك الدولة بين يديها حلا من الحلول مثل تدخل الدولة عبر رفع ضريبي؟”.

وأضاف بيتاس في نقاش عرض وزير الاقتصاد والمالية محمد بوسعيد حول تقرير المجلس الأعلى للحسابات حول صندوق التماسك الاجتماعي، أن القول الشجاع مطلوب لكي لا ينتقل النقاش لمستويات أخرى غير مؤطرة مجهولة النتائج.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.