وحيد يبعد لاعبين بارزين عن المنتخب الوطني

قرر وحيد خليلهودزيتش، مدرب المنتخب المغربي، إجراء بعض التغييرات على تشكيلة “أسود الأطلس”، وذلك بعدما عبّر عن عدم رضاه حول الأداء الفني الذي قدمته بعض العناصر المغربية في المباريات الأخيرة التي شاركت فيها مع منتخب بلادها في التصفيات الأفريقية.
وحسب مصادر اعلامية فان الجهاز التدريبي لمنتخب المغرب تلقى أمراً من المدرب البوسني حاليلوزيتش لإبعاد بعض المحترفين المغاربة في أوروبا من قائمة المتابعة الأسبوعية، وفي مقدمتهم عمر القادوري لاعب باوك سالونيك اليوناني، بالإضافة إلى أسامة طنان لاعب فيتيس أرنيهم الهولندي.
وقرر وحيد إبعاد الثنائي المذكور في انتظار تعزيز صفوف المنتخب المغربي بلاعبين جدد خلال شهر مارس 2021، في الوقت الذي يتواصل مساعدا المدرب مع بعض اللاعبين المحترفين في أوروبا، وذلك إفساحاً للمجال أمامهم لارتداء قميص وطنهم الأصلي
وفي التفاصيل يلعب مصطفى حجي دوراً كبيراً في إقناع بعض العناصر لاختيار اللعب مع المغرب بعدما فتح قنوات التواصل مع أدم ماسينا لاعب واتفورد الإنكليزي، الذي ينتظر حضوره للعب مع المغربي، في انتظار ضم وجوه شابة أخرى، كمحمد التعبوني لاعب ألكمار الهولندي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *