ولي العهد يخطف الأضواء في الإيليزي

خطف ولي العهد المغربي الأمير مولاي الحسن، اليوم الأحد، الأنظار في قصر الإيليزي بفرنسا، ونال زيه الذي ارتداه في حضور مناسبة تخليد ذكرى إنهاء الحرب العالمية الأولى بتوقيع هدنة 11 نونبر 1918، إعجاب الكثير من رواد مواقع التواصل الاجتماعي.

وارتدى مولاي الحسن، سلهاما رماديا على كتفيه، أكسب مظهره التميز، إلى جانب والده الملك محمد السادس الذي ارتدى سلهاما أسود اللون.

وحرص ولي العهد على إبقاء المضل فوق رأسه والده في الجو الممطر، عندما كان يتحدث للمستشارة الألمانية أنجيلا ميركل وجميع الرؤساء والقادة في طريقهم لقوس النصر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.