ٱيت الطالب يكشف مخطط وزارة الصحة لتحفيز الكفاءات الطبية المتواجدة بالخارج قصد العودة للاشتغال بالبلاد

قال وزير الصحة والحماية الاجتماعية خالد أيت الطالب، إن إقناع الأطباء بالبقاء بالمغرب يقتضي توفير أجور مغرية في ظل الإغراءات التي توفرها بلدان أخرى.
وأورد خالد ٱيت الطالب في جلسة الأسئلة الشفوية الأسبوعية بمجلس النواب اليوم الاثنين، إن 14 ألف طبيب مغربي يشتغلون خارج المملكة.

وأضاف الوزير أن من هؤلاء الأطباء من يتطلعون إلى العودة إلى المغرب بشكل نهائي أو مؤقت، مضيفا أن التحفيزات في بلدان الاستقبال لا تسمح بجذب بعضهم.
وشدد المسؤول الحكومي على أن المشكل يطرح على مستوى الأطباء العاملين بالمغرب، الذين يتوجب إقناعهم بالبقاء بالمغرب، في ظل الإغراءات التي توفرها بلدان أخرى، مشيرا إلى قرارات اتخذت من أجل تحسين جاذبية الوظيفة الصحية، معتبرا أنه كي يتم جذب الأطباء يتوجب تحسين أجورهم.

وأوضح وزير الصحة والحماية الاجتماعية أن العديد من البنيات الصحية أحدثت من أجل تحسين الطاقة الاستيعابية، غير أنه يؤكد على أن المشكل يطرح على مستوى الموارد البشرية.
وأكد على ضرورة إحداث نظام للتحفيز من أجل جذب الموار البشرية في قطاع الصحة، بالموازاة مع تكثيف التكوين تحسبا لاحتمالات الهجرة في المستقبل.

اترك تعليقاً

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *