بلقيس تطرح أغنيتها بالمغربية.. وتشرح أسباب هذا الإختيار

أطلقت الفنانة بلقيس أحمد، في حفل إطلاق ضخم وكبير عقد في مدينة كازبلانكا مساء 13 سبتمبر 2019، وبحضورها مع فريق العمل كاملاً، وبحضور عدد كبير من أهل الصحافة والإعلام والفن ومشاهير مواقع التواصل الإجتماعي “السوشيال ميديا”، أولى أغنياتها المنفردة باللون الغنائي المغربي، مصوّرة بطريقة الفيديو كليب بأسلوب تقني عالمي، حملت عنوان “تعالى تشوف” تعاونت بها مع كلمات الشاعر سمير المجاري، والحان مروان أصيل، وتوزيع رشيد محمد علي، وإخراج عبد الرفيع عبديوي، وتحت إشراف ومتابعة عصام حميش، الذي تابع جميع الأمور المتعلقة بالعمل بداية من اللهجة والأوديو والفيديو، الى لحظات إطلاقه أمام الجمهور.

سر غنائها بالمغربية

وأستغرق تجهيز الأغنية “تعالى تشوف” وتنفيذها وتصويرها ستة أشهر من العمل المتواصل، حيث أكدت بلقيس أنها سعيدة لقيامها بهذه الخطوة العربية الجديدة، بعد أن التقت خلال زياراتها المتعددة الى المغرب بالجمهور المغربي وطالبها بتقديم أغنية من لونهم الموسيقي الغني، فما كان منها الاّ أن قامت بالبحث عن أغنية تكون فاتحة الخير مع الأغنية المغربية وأمام الجمهور المغربي، موضحة أنها متفائلة جداً بها ولهذا أصرّت على حضورها لحفل لإطلاق الأغنية بنفسها وحضور جميع طاقم عمل الأوديو والفيديو.

ولوحظ من خلال الأغنية وكلماتها إتقان بلقيس للهجة المغربية، حيث أوضحت أنها تحب اللهجة المغربية وتتقنها، مما سهل عليها مخارج الحروف واللفظ باللهجة المغربية، مفتخرة بها أمام الجمهور العربي المغاربي، مؤكدة تواجدها خلال الفترة المقبلة بالعديد من المهرجانات الغنائية المتنوعة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *