إسبانيا .. الإعلان عن ثاني حالة وفاة جراء فيروس كورونا

هاشتاغ:

أعلنت السلطات الصحية بإقليم الباسك، أن شخصا (82 سنة) كان مصابا بفيروس كورونا المستجد توفي اليوم الأربعاء 04 مارس بإقليم الباسك (شمال إسبانيا) ليرتفع بذلك عدد الوفيات جراء هذا الداء في إسبانيا إلى شخصين اثنين.

وأكدت المصالح الصحية بجهة إقليم الباسك، أن الضحية الذي كان يعاني من أمراض مزمنة وأصيب بالتهاب رئوي أدخل على إثره إلى المستشفى الأربعاء، حيث أثبتت الفحوصات الطبية إصابته بفيروس كورونا قبل أن يلقى مصرعه بذات المستشفى في نفس اليوم.

وكانت أول حالة وفاة جراء الإصابة بفيروس كورونا المستجد قد تم الإعلان عنها يوم الثلاثاء بجهة فالنسيا (شرق إسبانيا) وهي لشخص توفي يوم 13 فبراير الماضي.

وقالت آنا بارسيلو المستشارة المكلفة بالصحة في الحكومة المحلية لجهة فالنسيا إن الضحية ” كان قد أصيب بالتهاب رئوي من مصدر مجهول وتوفي يوم 13 فبراير الماضي في مستشفى بفالنسيا وأثبت عملية التشريح التي خضعت لها الجثة أن الضحية كان مصابا بفيروس كورونا المستجد”.

وحسب آخر حصيلة لعدد الإصابات المؤكدة بفيروس كورنا المستجد في إسبانيا أعلنت عنها وزارة الصحة مساء اليوم الأربعاء فقد بلغ عدد المصابين بهذا الفيروس 200 شخصا من ضمنهم ثلاثة أطفال.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *