جثة معلقة بجانب كلية عبد المالك السعدي بمرتيل تستنفر المصالح الأمنية

استنفر العثور على جثة شخص معلقة بحبل بجذع شجرة بجوار كلية الحقوق والعلوم الإنسانية التابعة لجامعة عبد المالك السعدي بمرتيل، المصالح الأمنية التي حلت بعين المكان بأعداد كبيرة.

وحسب مصادر محلية، فإن مواطنين لاحظوا وجود جثة معلقة بشجرة أمس، فأعلموا المصالح الأمنية التي حلت بعين المكان وأمرت بنقل الجثة إلى مستودع الأموات بمستشفى سانية الرمل لإجراء التشريحات اللازمة.

وأضافت المصادر ذاتها، أن التحقيقات الأولية كشفت بأن الجثة تعود لشخص كان يعيش حالة التشرد في مدينة مرتيل، ويُحتمل أن الوضع النفسي والاجتماعي الذي كان يعيشه المعني بالأمر هو الذي أدى به إلى إنهاء حياته بتلك الطريقة المأساوية.

وفتحت المصالح الأمنية تحقيقا لمعرفة كافة تفاصيل الواقعة، هل يتعلق الأمر بواقعة انتحار أم بجريمة قتل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *